الرئيسية
من قتل أطفالنا ؟
التاريخ : 2018-10-27
الوقت : 11:57 am

من قتل أطفالنا ؟

المستور الاخباري

حلة الموت...مالها وما عليها

* لجنة التحقيق عليها التركيز على المحور التحقيقي في نهاية مقالي للوصول إلى الحقيقة....
* لم أسمع أحدا من المسؤولين تطرق إلى شركة السفاري والمغامرات وما دورها في الحادثة...
* تراشق والصاق التهم جزافا دون دليل للآخرين من قبل مستخدمي الفيسبوك ..وانطبقت مقولة( يهرف بما لا يعرف) على الكثيرين...
* الجسر المنهار ليس له علاقة بالحادثة لا من قريب ولا من بعيد...وهذا موضوع آخر..

* هل صحيح معلومة تفريغ أحد سدود المياة يتم بطريقة بدائية ولا توفر عنصري الأمن والسلامة العامة لزائرين الوادي...?!!!...
* هل شركة السفاري والمغامرات على علم بتفريغ مياه السد عند الضرورة..وهل نسقت مع إدارة السد حول الرحلة قبل انطلاقها?!!!....
* حتى لو مياه السد داهمت الأطفال لا يعفي من ارسلهم وخطط وشارك في هذه المغامرة الخطرة....

* لست مع من ينادي إلى إلغاء الرحلات المدرسية ...فهي ضرورية لمعرفة معالم الوطن وزيادة الرصيد المعرفي في بنك معلومات الطلبة

* أسئلة تحقيقية شاملة بأدناه تؤدي الى كشف الحقيقة ومن كان وراء كارثة مقتل أطفالنا :-

* هل هنالك شركات مرخصة تحت مسمى سفاري ومغامرات?!!!
* كيف تعمل هذه الشركات ومن وضع شروط مغامراتها..?!!
* هل شروط هذه الشركات تسمح بسفاري ومغامرات لأطفال دون الثامنة عشرة عاما?!!!!
* هل وزارة التربية والتعليم على علم برحلة السفاري والمغامرات ...وهل تجيز تعليماتها ذلك للأطفال...?!!!
* هل هناك اتفاقيات مبرمة بين شركات السفاري والمغامرات ووزارة التربية والتعليم لتسيير رحلات مغامرات للمدارس...وما هي المسؤولية القانونية المترتبة على هذه الشركات...?!!
* ماهي المسؤولية القانونية والافتراضية لكل من المدرسة وشركة المغامرات ووزارة التربية والتعليم في هذه الحادثة...?!!
* هل خالفت المدرسة ووزارة التربية والتعليم شروط تسيير الرحلات المدرسية أم كان هنالك لبس لدى الطرفين بخط سير الرحلة...?!!!

* لم نوفق في إدارة الأزمة إعلاميا من قبل المعنيين بادارتها...والصاق التهم قبل الانتهاء من التحقيق يدل على ضحل إعلامي وعدم معرفة ودهاء في التعامل مع الأزمات إعلاميا....

* الإعلام الخاص تفوق على الإعلام الرسمي وتفوق على وسائل التواصل الاجتماعي لأول مرة ولابد من دراسة هذه الحالة ومعرفة كافة جوانبها...
* تنسيق من الطراز الرفيع بين كافة مؤسسات الدولة.. وسرعة الاستجابة لديها مرتفعة جدا أثمر عن حصر الكارثة وعدم تفاقمها...

=====================

بقلم : الكاتب والمحلل الأمني الدكتور بشير الدعجة

بداية اترحم على جميع شهداء حادثة البحر الميت سائلا المولى تبارك وتعالى أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان...متمنيا الشفاء العاجل للمصابين ...
سأتناول في تحليلي هذا رحلة الموت التي أدت إلى استشهاد عدد من فلذات أكبادنا ومرافقيهم...ولن أتناول حادثة إنهيار الجسر في منطقة البحر الميت الذي تزامن انهياره مع تواجد الرحلة المدرسية لأنه ليس له علاقة لا من بعيد ولا من قريب بالحادثة المأساوية...وهي حادثة لها أسبابها وظروفها تختلف عن حادثة الرحلة المدرسية ( ليس موضوعي الان)....
تابعت حيثيات الرحلة عبر وسائل الإعلام المختلفة ومنها وسائل التواصل الاجتماعي وشاهدت وثائق الرحلة - لا أعرف مدى صحتها - على وسائل التواصل الاجتماعي والكل يكيل التهم جزافا مرة إلى المدرسة وأخرى لوزارة التربية والتعليم وتارة إلى أولياء الأمور ..وغمزة خبيثة تحمل الدفاع المدني والأمن العام جزء من المسؤولية... حتى الأرصاد الجوية لم تسلم من الهمز والغمز...ولم يتطرق أحدا لشركة المغامرات والسفاري....
المدرسة تقدمت بطلب رحلة مدرسية أين ماكانث وجهتها داخل المملكة...وحصلت على موافقة على تسيير الرحلة من قبل مديرية التربية التابعة لها هذه المدرسة حسب شروط تسيير الرحلات المدرسية...ونحن نعلم الموافقة تحتاح إلى عدة أيام.. وحصلت عليها قبل الإعلان من قبل الأرصاد الجوية عن منخفض عميق يصاحبه تساقط عزيز الأمطار وانخفاض في درجات الحرارة...
السؤال الذي يطرح نفسه...هل هنالك تعليمات لدى وزارة التربية والتعليم بتسيير رحلات مدرسية في مثل هذا الوقت من السنة?!! ...هل هنالك جزئية في هذه التعليمات تنص على إلغاء الرحلة المدرسية من قبل المدرسة في حالة تغير الطقس وأصبح يشكل خطرا صريحا على الرحلة المدرسية?!!..
هل تقيدت المدرسة بخط سير الرحلة أم غيّرت اتجاهها دون علم الوزارة
?!!! ...وهل مسموح في تعليمات وزارة التربية والتعليم بتسيير رحلات مدرسية إلى المناطق الخطرة ومجاري السيول لطلبة المدارس...?!!! ...هل هنالك تعليمات عند تسيير الرحلة المدرسية يجب بيان مخططها وتفاصيلها بالكامل أم فقط ذكر بداية الانطلاق ونهايته ( من - إلى) فقط...?!! ..هل تنص تعليمات وزارة التربية والتعليم عند تسيير الرحلة المدرسية ضرورة ابلاغ الأمن العام والدفاع المدني بهذه الرحلة أم لا يوجد تنسيق بينهم?!! ... هل تفتش دوريات الأمن العام على الرحلات المدرسية لتأكد من سير الرحلة واكتمال شروط الأمن والسلامة العامة فيها?!!!.. هل تنص التعليمات بضرورة وضع لوحة على الزجاج الامامي لحافلة الرحلة مبين فيها خط سير الرحلة ورقم كتاب الموافقة الرسمية من قبل وزارة التربية والتعليم?!!!
هل علمت المدرسة بتغير الظروف الجوية في منطقة الرحلة وهل تابعت بيانات الأرصاد الجوية وماذا كان الرد إذا علمت بتغيرها?!! هل هنالك تنسيق لاحق بعد الموافقة على تسيير الرحلة بين الأرصاد الجوية والمدارس?!! ..هل علم أولياء الأمور بتغير الظروف الجوية ولم يكترثوا لذلك?!!
أعتقد عند الإجابة على هذه الأسئلة يحدد جزء من المسؤولية ...ومن هو الذي ارتكب أو ساهم بهذه الفاجعة ...
هل صحيح تم فتح أحد السدود لتخلص من المياه الزائدة?!!!!--
إذا كان ذلك صحيحا...هل هنالك آلية معينة للتخلص من المياة الزائدة تراعي عنصري الأمن والسلامة العامة لسالكي الوادي أم التفريغ يكون بشكل عشوائي وبطرق بدائية?!!!...
هل تعلم شركة السفاري والمغامرات التي اصطحبت الاطفال إلى الوادي بمعلومة تفريغ السد من المياة عند الحاجة لذلك....وهل نسقت ذلك مع إدارة السد قبل انطلاق الرحلة?!!!...

لكن حسب اعتقادي إن السبب الرئيس للفاجعة يكمن في هذه التساؤلات وهو السبب الرئيس في استشهاد فلذة أكبادنا وموافقيهم ... ويقع الجزء الأكبر من تحمل المسؤولية في هذه التساؤلات..
هل هنالك شركات مرخصة تحت مسمى سفاري ومغامرات ?!!.. أن كانت شركات مرخصة ...هل هنالك تعليمات صريحة تسمح للأطفال القيام بمثل هذه المغامرة الخطرة?!! ..
هل وزارة التربية والتعليم لديها علم مسبق بمغامرة السفاري الخطرة ووافقت عليها أم أن الوزارة ليس لديها علم بل تمنع مثل هذه الرحلات الخطرة?!!! ...هل هنالك اتفاقية مبرمة بين الوزارة وشركة المغامرات والسفاري تنص على المغامرات الخطرة للطلاب أم أنه لا يوجد اتفاقية ولا علم للوزارة بهذه الشركة ?!! ..
هل أبلغت المدرسة الوزارة بمكونات البرنامج بالتفصيل الممل ورحلة السفاري لاطفال صغار ام أخفت ذلك على الوزارة?!!. إذا لم تكن شركة السفاري والمغامرات مرخصة ولم توجد اتفاقية بينها وبين وزارة التربية والتعليم بتسيير رحلات مغامرات وسفاري لطلبة الوزارة ...ما العلاقة إذا بين الشركة والمدرسة?!!
هل هنالك عقد( اتفاقية) امبرمت بين المدرسة وشركة المغامرات والسفاري. ...ان وجدت ماهي بنود هذه الاتفاقية وما هي مسؤولية الشركة إذا حدث أي مكروه للطلبة...?!!..
هل نسقت شركة السفاري والمغامرات مع الأمن العام والدفاع المدني عند القيام بالمغامرة الخطرة للطلاب...وهل تنص تعليمات منح الرخصة لهذه الشركات على بند ضرورة التنسيق مع الجهات المعنية ( الأمن العام والدفاع المدني )عند القيام بأي رحلة سفاري ومغامرات ام أن هذه الشركات لا اساس لها وغير مرخصة ?!!!... هل تنص تعليمات شركات السفاري والمغامرات على بند عدم حمل إي وسيلة إتصال أثناء المغامرة للإتصال بالجهات المعنية في حالة حدوث مكروه للمغامرين أم هو اجتهاد للمرافقين من هذه الشركات لزيادة الإثارة( والاكشن) عند المغامرين?!!... هل هنالك إتصال بين شركة السفاري والمغامرات مع مندوبيها المرافقين للمغامرين للتصرف عند وقوع مكروه أم أن الاتصالات مقطوعة أيضا مع الشركة?!! ..
الإجابة على هذه الأسئلة تختصر كافة التساؤلات والاتهامات غير الدقيقة وتحدد بشكل كبير المسؤولية الجنائية التي يتحملها من دفع أبنائنا إلى مغامرة خطرة نتائجها محسومة قبل البدء بها..
أما الإعلام والتغطية الإعلامية للحادثة فقد تفوق الإعلام الخاص على الإعلام الرسمي وكان الإعلام الخاص هو النقطة المضيئة في هذه المأساة ..وكان ذو مهنية عالية تفوق على نفسه ونقل الحدث أولا بأول وأصبح مصدرا للمعلومة لكافة وسائل الإعلام المختلفة ...ولأول مرة يسجل الإعلام الخاص تفوقا على وسائل التواصل الاجتماعي. .وهذه الحالة يجب أن لا تمر مرور الكرام ولابد من المعنيين الإعلاميين في الدولة الأردنية دراستها بشكل دقيق ..ومعرفة جوانب التقوف واسبابه ....
أبدعت مؤسسات الدولة المعنية بالكارثة ( رحلة الموت) ..وكان التنسيق بينها من الطراز الرفيع واستطاعت حصر الكارثة ومنعت تفاقمها وحدوث خسائر كبيرة في الأرواح...ولا تسأل هذه المؤسسات عن التأخير في الوصول إلى أطفالنا وسرعة الاستجابة عندها كانت مرتفعة جدا حال تبلغها عن الحادثة....فأجهزة الدولة علمت متأخرة ولم تتلقى أية إتصالات لحظة مداهمة المياة أو قبلها للأطفال.. وتقاس سرعة استجابتها وتعاملها مع الحادثة فور إبلاغنا بذلك.?!!. ...
حسب اعتقادي أن المسؤولية المباشرة والافتراضية تقع على من سمح لأطفالنا الذهاب إلى المغامرة القاتلة ولماذا لم يتم إتخاذ احتياطات الامن والسلامة العامة من قبل القائمين على هذه الرحلة...ولماذا لم يتم إبلاغ الدفاع المدني والأمن العام بهذه الرحلة الغريبة ..
ومربط الفرس هل شركات السفاري والمغامرات لديها إتفاقية مع وزارة التربية والتعليم بتسيير رحلات مغامرات وسفاري لطلبة المدارس...وهل عقدت اتفاقية بين المدرسة وشركة المغامرات للقيام بهذه المغامرة القاتلة وما بنودها?!!!
هل أبلغت المدرسة الوزارة بمكونات البرنامج بالتفصيل الممل وأشارت إلى شركة السفاري والمغامرات واتفاقيتها معها?!!!....
إذا لم تكن شركة السفاري والمغامرات معتمدة لدى وزارة التربية والتعليم...ما العلاقة بين المدرسة والشركة وما الية إختيار هذه الشركة دون سواها?!!!..
اذا كان معلومة فتح السد صحيحة ....لايعفي أيضا من خطط وشارك بزج الأطفال في مغامرة خطرة نتائجها محسومة قبل البدء بها...فالمسؤولية القانونية والافتراضية تدينه كما تدين من أمر بفتح السد( إذا كان هذا صحيح)....

على لجنة التحقيق البحث في هذا المحور التحقيقي للوصول إلى اسباب موت فلذات أكبادنا ومرافقيهم...وللحديث بقية
 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق