الرئيسية
"واحة ايلة"تستقطب اهتمام المشاركين في "مؤتمر الأردنيين في الخارج"
التاريخ : 2015-08-01
الوقت : 02:02 pm

"واحة ايلة"تستقطب اهتمام المشاركين في "مؤتمر الأردنيين في الخارج"

المستور الاخباري
 كعادتها تمكنت العقبة من خطف انظار المشاركين في مؤتمر الأردنيين في الخارج والذي انطلق برعاية ملكية سامية في البحر الميت منتصف الاسبوع الماضي لتعزز موقعها كرؤية ومبادرة ملكية ثاقبة وقصة نجاح جعلتها نقطة جذب اقتصادي وسياحي عالمي مستدام بتنوع خدماتها وقدرتها على تعزيز ثقة المستثمر فيهااقتصاديا ، وتحدث المشاركون في جلسة "العقبة مقصد اقتصاديا" مشاركين الجاليات الأردنية من مختلف أنحاء العالم ما حققته العقبة وما تقدمه من فرص تؤكد جاهزيتها لاستقبال اضخم البرامج والمشاريع والافكار الاستثمارية كحاضنة وطنية بعد ان اوجدت ارضية وبينة تحتية ونظام خاص اهلها لتكون في مصاف المناطق العالمية ذات الاحكام الخاصة لتلك المناطق.

وكانت مشاركة"مشروع ايلة"في محاور الجلسة الخاصة بالعقبة تمثيلا واظهار لحقيقة صدق واستمرارية الانجاز في استثمار وطني يؤسس لمرحلة ومستقبل مشرق والذي ضهر بتميز فكرة المشروع بعد ان اضافت نحو 17 كم من الواجهات المائية للعقبة وانشاء اول ملعب جولف بمواصفات عالمية الى جانب اكاديمية متخصصة باللعبة وعملها على استكمال انشاء عدد من الوحدات السكنية والفنادق التي ستظيف للعقبة نحو 1900 غرفة فندقية وغيرها من المرافق كمرسى اليخوت الاكبر في العقبة والسوق التجاري المتنوع الخدمات والترفيه والذي يعد جزء من سوق المدينة وما عمدت الشركة اليه من تنفيذه مشاريع مساندة لضمان الاستمرارية والاستدامة بعد استكمال انجاز اكبر مشروع اردني لتوليد الطاقة النظيفة من الشمس لخدمة مرافقة الخاصة.

وحول الفرص والرؤى المستقبلية اكد المهندس سهل دودين المدير التنفيذي لشركة واحة ايلة للتطوير خلال فعاليات الجلسة على ان المستقبل هو الاقرب لنا جميعا في وقت سيشهد المشروع فيه خلال الشهر الحالي انطلاق حملته التسويقية والتعريفية بالفرص المتاحة والتي تشمل عليها مرافق المرحلة الاولى من المشروع والتي يقدم فيها باقة من المرافق التي تعد الاميز على مستوى وتنوع الاستثمار في المنطقة مؤكدا ان الدعم الملكي والمؤسسي في العقبة كان الحافز والمحرك في استمرار الانجاز داعيا الجميع للاطلاع وزيارة مشروع ايلة والذي يؤكد مدى الثقة والنجاح في الاستثمار في الوطن

ويشار الى ان الغاية من عقد فعاليات المؤتمر ارتكزت على غاية توثيق صلة الأردنيين في الخارج بالوطن، والوقوف على ما يواجههم من تحدِّيات، ووضع آليات مستدامة للشراكة معهم، وتعزيز مشاركتهم الاقتصادية، والارتقاء بالخدمات المقدمة لهم وفق توجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ، تولي المغتربين الذين يناهز عددهم المليون، كل الاهتمام والمتابعة، وتحرص على التواصل معهم وتسهيل أمورهم.
 

 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق